البحث في كتاب الفتوحات المكية

عرض الصفحة 7 - من الجزء 1 - الفتوحات المكية

 

الفتوحات المكية للشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي

التنسيق موافق لطبعة القاهرة.

 

 
  االصفحة السابقة

المحتويات

الصفحة التالية  
 

الصفحة 7 - من الجزء 1 - الفتوحات المكية


نادى فاسمع كل طالب حكمة *** يطوي لها بشملة وجناء

طي الذي يرجو لقاء مراده *** فيجوب كل مفازة بيداء

يا راحلا يقص المهامه قاصدا *** نحوي ليلحق رتبة السمراء

قل للذي تلقاه من شجرائي *** عني مقالة أنصح النصحاء

واعلم بأنك خاسر في حيرة *** لما جهلت رسالتي وندائي‏

إن الذي ما زلت أطلب شخصه *** ألفيته بالربوة الخضراء

البلدة الزهراء بلدة تونس *** الخضرة المزدانة الغراء

بمحله الأسنى المقدس تربه *** بحلوله ذي القبلة الزوراء

في عصبة مختصة مختارة *** من صفة النجباء والنقباء

يمشي بهم في نور علم هداية *** من هديه بالسنة البيضاء

والذكر يتلى والمعارف تنجلي *** فيه من الإمساء للامساء

بدرا لأربعة وعشر لا يرى *** أبدا منور ليلة قمراء

وابن المرابط فيه واحد شأنه *** جلت حقائقه عن الإفشاء

وبنوه قد حفوا بعرش مكانه *** فهو الإمام وهم من البدلاء

فكأنه وكأنهم في مجلس *** بدر تحف به نجوم سماء

وإذا أتاك بحكمة علوية *** فكأنه ينبي عن العنقاء

فلزمته حتى إذا حلت به *** أنثى لها نجل من الغرباء

حبر من الأحبار عاشق نفسه *** سر المجانة سيد الظرفاء

من عصبة النظار والفقهاء *** لكنه فيهم من الفضلاء

وافى وعندي للتنفل نية *** في كل وقت من دجى وضحاء

فتركته ورحلت عنه وعنده *** مني تغير غيرة الأدباء

وبدأ يخاطبني بأنك خنتني *** في عترتي وصحابتي القدماء

وأخذت تائبنا الذي قامت به *** داري ولم تخبر به سجرائي‏

والله يعلم نيتي وطويتي *** في أمر تائبه وصدق وفائي‏

فإنا على العهد القديم ملازم *** فوداده صاف من الأقذاء

ومتى وقعت على مفتش حكمة *** مستورة في الغضة الحوراء

متحير متشوف قلنا له *** يا طالب الأسرار في الإسراء

أسرع فقد ظفرت يداك بجامع *** لحقائق الأموات والأحياء

نظر الوجود فكان تحت نعاله *** من مستواه إلى قرار الماء

ما فوقه من غاية يعنو لها *** إلا هو فهو مصرف الأشياء

لبس الرداء تنزها وإزاره *** لما أراد تكون الإنشاء

فإذا أراد تمتعا بوجوده *** من غير ما نظر إلى الرقباء

شال الرداء فلم يكن متكبرا *** وإزار تعظيم على القرناء

فبدا وجود لا تقيده لنا *** صفة ولا اسم من الأسماء

إن قيل من هذا ومن تعني به *** قلنا المحقق آمر الأمراء



- الفتوحات المكية - الصفحة 7 - من الجزء 1


 
  االصفحة السابقة

المحتويات

الصفحة التالية  

Ibn al-Arabi Website:


The Sun fromthe West:


The Single Monad:


Mohamed Haj Yousef:



إنكليزي English

مشاركة الصفحة

الإعجاب بصفحتنا على الفيسوك:
SINGLEMONAD

الإعجاب بصفحتنا على الفيسوك:
IBNALARABICOM


الإعجاب بهذه الصفحة على الفيسبوك:

اختر أي نص لتقوم بتغريده!

The science of Time is a noble science, that reveals the secret of Eternity. Only the Elites of Sages may ever come to know this secret. It is called the First Age, or the Age of ages, from which time is emerging.
Ibn al-Arabi [The Meccan Revelations: Volume I, page 156. - Trns. Mohamed Haj Yousef]
quote