الفتوحات المكية (السفر 3 من 37)

 الرجوع إلى الصفحة الأولى لمشروع تحقيق الفتوحات المكية

 

 

الفتوحات المكية - السفر (3)

 
   
 

السفر 3 من الفتوحات المكية للشيخ الأكبر محي الدين ابن العربي - تحقيق محمد علي حاج يوسف

(لم يكتمل العمل على هذا السفر بعد.)

 

الأبواب التي يتضمنها هذا السفر

17 الباب السَّابع عشر  في معرفة انتقال العلوم الكونية ونبذ من العلوم الإلهية الممدة الأصلية.
18 الباب الثَّامن عشر  في معرفة علم المتهجدين وما يتعلق به من المسائل ومقداره في مراتب العلوم وما يظهر منه من العلوم في الوجود الكوني.
19 الباب التَّاسع عشر  في سبب نقص العلوم وزيادتها وقوله تعالى وقل رب زدني علما وقوله عليه السلام إن الله لا يقبض العلم انتزاعاً ينتزعه من صدور العلماء ولكن يقبضه بقبض العلماء (كما ورد في) الحديث.
20 الباب الموفي عشرين  في معرفة العِلم العيسوي ومن أين جاء وإلى أين ينتهي وكيفيته وهل تعلق بطول العالَم أو بعرضه أو بهما.
21 الباب الحادي والعشرون  في معرفة ثلاثة علوم كونية وتوالج بعضها في بعض.
22 الباب الثَّاني والعشرون  في معرفة علم المنْزِل والمَنازل وترتيب جميع العلوم الكونية.
23 الباب الثَّالث والعشرون  في معرفة الأقطاب المصونين وأسرار منازل صونهم.
24 الباب الرَّابع والعشرون  في معرفة جاءت عن العلوم الكونية وما تتضمّنه من العجائب ومن حصّلها من العالَم ومراتب أقطابهم، وأسرار الاشتراك بين شريعتين، والقلوب المتعشّقة بالأنفاس وأصلها وإلى كم تنتهي منازلها.
25 الباب الخامس والعشرون  في معرفة وتدٍ مخصوصٍ معمِّرٍ، وأسرار الأقطاب المختصّين بأربعة أصنافٍ من العالَم، وسِرّ المنزل والمنازل ومن دخله من العالم.
26 الباب السَّادس والعشرون  في معرفة أقطاب الرُّموز وتلويحات من أسرارهم وعلومهم.
27 الباب السَّابع والعشرون  في معرفة أقطاب "صِل فقد نويت وصالك"، وهو من منازل العالَم النوراني، وأسرارهم.
28 الباب الثَّامن والعشرون  في معرفة أقطاب “ألم تر كيف”.
29 الباب التَّاسع والعشرون  في معرفة سرِّ سلمان الذي ألحقه بأهل البيت، والأقطاب الذين منهم ورثه، ومعرفة أسرارهم.
30 الباب الثلاثون  في معرفة الطبقة الأولى والثانية من الأقطاب الرُّكبانية.
31 الباب الحادي والثلاثون  في معرفة أصول الرُّكبان.
32 الباب الثَّاني والثلاثون  في معرفة الأقطاب المدبِّرين من الفرقة الثَّانية الرُّكبانية.
33 الباب الثَّالث والثلاثون  في معرفة الأقطاب النيّاتيين وأسرارهم وكيفية أصولهم.
34 الباب الرَّابع والثلاثون  في معرفة شخص تحقق في منزل الأنفاس فعاين بها أسراراً أذكرها.
35 الباب الخامس والثلاثون  في معرفة هذا الشخص المحقق في منزل الأنفاس وأسراره بعد موته.
36 الباب السَّادس والثلاثون  في معرفة العيسويين وأقطابهم وأصولهم.
37 الباب السَّابع والثلاثون  في معرفة الأقطاب العيسويين وأسرارهم.
38 الباب الثَّامن والثلاثون  في معرفة من اطَّلع على المقام المحمَّدي ولم ينله من الأقطاب.
39 الباب التَّاسع والثلاثون  في معرفة المنزل الذي ينحطُّ إليه الولي إذا طرده الحقُّ، عافانا الله وإيَّاك، وما يتعلَّق بهذا المنزل من العجائب والعلوم الإلهية، ومعرفة أسرار أقطاب هذا المنزل.
40 الباب الأربعون  في معرفة منزلٍ مجاورٍ لعلمٍ جزئيٍّ من علوم الكون وترتيبه وغرائبه وأقطابه.

 

العنوان

qn qv qp ab cn cv cp
17- فى معرفة انتقال العلوم الكونية ونبذ من العلوم الإلهية الممدة الأصلية 645 3 2 1 161 1 161
فصل وأما انتقالات العلوم الإلهية [بين الاسترسال والتعلق والكشف] 648 3 3 2 162 1 162
مسألة ظاهر معقول الاختراع عدم المثال فى الشاهد 650 3 4 2 163 1 163
مسألة الصورة فى المرآة جسد برزخى 651 3 5 1 163 1 163
مسألة الأسماء الإلهية نسب وإضافات ترجع إلى عين واحدة 651 3 5 1 163 1 163
مسألة أكمل نشأة ظهرت فى الموجودات الإنسان عند الجميع 652 3 5 2 163 1 163
مسألة ليس للحق صفة نفسية ثبوتية إلا واحدة 653 3 6 1 163 1 163
مسألة لما كانت الصفات نسبا وإضافات والنسب أمور عدمية وما ثم إلا ذات واحدة من جميع الوجوه لذلك جاز أن يكون العباد مرحومين فى آخر الأمر 654 3 6 2 163 1 163
مسألة إطلاق الجواز على اللّه تعالى سوء أدب مع اللّه 655 3 7 1 164 1 164
18- فى معرفة علم المتهجدين وما يتعلق به من المسائل ومقداره فى مراتب العلوم وما يظهر منه من العلوم فى الوجود 655 3 7 1 164 1 164
19- فى سبب نقص العلوم وزيادتها وقوله تعالى (وقل رب زدنى علما) وقوله صلى الله عليه وسلم إن الله لا يقبض العلم انتزاعا ينتزعه من صدور العلماء ولكن يقبضه بقبض العلماء 661 3 10 1 165 1 165
وأمّا سبب نقصها فأمران 664 3 11 2 166 1 166
وأمّا نقص علوم التجلى وزيادته 665 3 12 1 167 1 167
20- فى العلم العيسوى ومن أين جاء وإلى أين ينتهى وكيفيته وهل تعلق بطول العالم أو بعرضه أو بهم 668 3 13 2 167 1 167
21- فى معرفة ثلاثة علوم كونية وتوالج بعضها فى بعض 677 3 18 1 170 1 170
وأمّا هذا التوالج فى العلم الإلهىّ والتوالد 682 3 20 2 171 1 171
22- فى معرفة علم منزل المنازل وترتيب جميع العلوم الكونية 685 3 22 1 171 1 171
ذكر ألقابها وصفات أقطابها [منازل العلوم الكونية] 687 3 23 1 172 1 172
وأما صفاتهم [ أصحاب منازل العلوم الكونية] 688 3 23 2 172 1 172
وأما ذكر أحوالهم [ أصحاب منازل العلوم الكونية] 689 3 24 1 172 1 172
ذكر صفات أحوالهم [أصحاب منازل العلوم الكونية] 689 3 24 1 172 1 172
منزل المدح 690 3 24 2 173 1 173
منزل الرموز 692 3 25 2 173 1 173
منزل الدعاء 694 3 26 2 174 1 174
منزل الأفعال 696 3 27 2 174 1 174
منزل الابتداء 697 3 28 1 174 1 174
منزل التنزيه 699 3 29 1 175 1 175
منزل التقريب 700 3 29 2 175 1 175
منزل التوقع 701 3 30 1 175 1 175
منزل البركات 702 3 30 2 176 1 176
منزل الأقسام والإيلاء 703 3 31 1 176 1 176
منزل الإنية 705 3 32 1 176 1 176
منزل الدهور 706 3 32 2 176 1 176
منزل لام الألف 707 3 33 1 177 1 177
منزل المشاهدة 710 3 34 2 178 1 178
منزل التقرير 710 3 34 2 177 1 177
منزل الألفة 712 3 35 2 178 1 178
منزل الاستخبار 712 3 35 2 178 1 178
منزل الوعيد 713 3 36 1 179 1 179
منزل الأمر 714 3 36 2 179 1 179
وصل أخص صفات منزل المدح تعلق العلم بما لا يتناهى 715 3 37 1 179 1 179
وصل اعلم أنه لكل منزل من هذه المنازل التسعة عشر صنفا من الممكنات 716 3 37 2 179 1 179
وصل فى نظائر المنازل [منازل العلوم الكونية] التسعة عشر 718 3 38 2 180 1 180
وصل اعلم أن منزل المنازل عبارة عن المنزل الذى يجمع جميع المنازل 718 3 38 2 180 1 180
23- فى معرفة الأقطاب المصونين وأسرار صَوْنهم 720 3 39 2 180 1 180
تتمة شريفة لهذا الباب [معرفة الأقطاب المصونين وأسرار صونهم] 726 3 42 2 182 1 182
24- فى معرفة جاءت عن العلوم الكونية وما تتضمنه من العجائب ومن حصلها من العالَم ومراتب أقطابهم وأسرار الاشتراك بين شريعتين والقلوب المتعشقة بعالم الأنفاس وبالأنفاس وأصلها وإلى كم تنتهى منازله 729 3 44 1 182 1 182
وصل وأما أسرار الاشتراك بين الشريعتين 736 3 47 2 184 1 184
وصل وأما القلوب المتعشقة بالأنفاس 740 3 49 2 185 1 185
25- فى معرفة وتد مخصوص معمر وأسرار الأقطاب المختصين بأربعة أصناف من العلوم وسرّ المنزل والمنازل ومن دخله من العالم 742 3 50 2 185 1 185
ثم اعلم أن رجال اللّه على أربع مراتب رجال لهم الظاهر ورجال لهم الباطن ورجال لهم الحد ورجال لهم المطلع 747 3 53 1 187 1 187
وأما رجال الباطن فهم الذين لهم التصرّف فى عالم الغيب والملكوت 750 3 54 2 187 1 187
وأما رجال الحد فهم الذين لهم التصرف فى عالم الأرواح النارية عالم البرزخ والجبروت 751 3 55 1 187 1 187
وأمّا رجال المطلع فهم الذين لهم التصرف فى الأسماء الإلهية 752 3 55 2 188 1 188
وأما سر المنزل والمنازل 753 3 56 1 188 1 188
26- فى معرفة أقطاب الرموز وتلويحات من أسرارهم وعلومهم فى الطريق 754 3 56 2 188 1 188
وأما علومهم فى الحروف والأسماء فاعلم أن الحروف لها خواص وهى على ثلاثة أضرب منها حروف رقمية ولفظية ومستحضرة 760 3 59 2 190 1 190
واعلم أنّ هذه الحروف لم تكن لها هذه الخاصية من كونها حروفا وإنما كان لها من كونها أشكال 763 3 61 1 190 1 190
وأمّا الحروف اللفظية فإنها تتشكل فى الهواء 764 3 61 2 190 1 190
وأما الحروف المستحضرة فإنها باقية 765 3 62 1 191 1 191
27- فى معرفة أقطاب صل فقد نويت وصالك وهو من منزل العالَم النورانى 766 3 62 2 191 1 191
28- فى معرفة أقطاب (ألم تر كيف) 774 3 66 2 193 1 193
وأما قوله (ألم تر كيف) وأطلق النظر على الكيفيات 780 3 69 2 195 1 195
29- فى معرفة سر سلمان الذى ألحقه بأهل البيت والأقطاب الذين ورثه منهم ومعرفة أسرارهم 783 3 71 1 195 1 195
30- فى معرفة الطبقة الأولى والثانية من الأقطاب الركبان 797 3 78 1 199 1 199
ومن أقطاب هذا المقام عمر بن الخطاب وأحمد بن حنبل 803 3 81 1 200 1 200
31- فى معرفة أصول الركبان 809 3 84 1 202 1 202
ومن أصولهم [الأقطاب الركبان] التوحيد بلسان بى يتكلم وبى يسمع وبى يبصر 812 3 85 2 203 1 203
ومن أصول هذه الطبقة أيضا [الأقطاب الركبان] أنه يتكلم بما به يسمع ولا يقول بذلك سواهم من حيث الذوق 817 3 88 1 204 1 204
ومن أصولهم [الأقطاب الركبان] الأدب مع اللّه تعالى فلا يسمونه إلا بما سمى به نفسه ولا يضيفون إليه إلا ما أضافه إلى نفسه 819 3 89 1 204 1 204
ومن صفاتهم [الأقطاب الركبان] أنهم لا يكشفون وجوههم عند النوم 824 3 91 2 205 1 205
32- فى معرفة الأقطاب المدبّرين أصحاب الركاب من الطبقة الثانية 825 3 92 1 206 1 206
33- فى معرفة أقطاب النيات وأسرارهم وكيفية أصولهم ويقال لهم النياتيين 839 3 99 1 209 1 209
واعلم أنّ هؤلاء الرجال إنما كان سبب اشتغالهم بمعرفة النية كونهم نظروا إلى الكلمة وفيه 844 3 101 2 210 1 210
فمن أحوال هذه الطائفة مراعاتهم لقلوبهم 855 3 107 1 212 1 212
34- فى معرفة شخص تحقق فى منزل الأنفاس فعاين منها أسرارا أذكرها إن شاء الله 857 3 108 1 213 1 213
35- فى معرفة هذا الشخص المحقق فى منزل الأنفاس وأسراره بعد موته رضى الله عنه 877 3 118 1 217 1 217
ومن صفات صاحب هذا المقام فى موته 894 3 126 2 222 1 222
36- فى معرفة العيسويين وأقطابهم وأصولهم 896 3 127 2 222 1 222
فأمّا القوم الذين هم من قوم يونس فرأيت أثر قدم واحد منهم بالساحل 901 3 130 1 223 1 223
وللعيسويين همة فعالة ودعاء مقبول وكلمة مسموعة 911 3 135 1 226 1 226
37- فى معرفة الأقطاب العيسويين وأسرارهم 913 3 136 1 226 1 226
فمنها [أسرار الأقطاب العيسويين] أنهم إذا أرادوا أن يعطوا حالا من الأحوال التى هم عليها وهى تحت سلطانهم لما يرون فى ذلك الشخص من الاستعداد 915 3 137 1 226 1 226
ومن أسرارهم أيضا أنهم يتكلمون فى فصول البلاغة 917 3 138 1 227 1 227
ومن أسرارهم أيضا علم الطبائع وتأليفها وتحليلها ومنافع العقاقير 918 3 138 2 228 1 228
ومن أسرارهم أيضا معرفة النشأتين فى الدنيا وهى النشأة الطبيعية والنشأة الروحانية 920 3 139 2 228 1 228
ومن أسرارهم أنه ما منهم شخص كمل له هذا المقام إلا ويوهب ستمائة قوّة إلهية 920 3 139 2 228 1 228
ومن أسرارهم أيضا أنهم لا يتعدّون فى معارجهم 921 3 140 1 228 1 228
38- فى معرفة من اطلع على المقام المحمدىّ ولم ينله من الأقطاب 923 3 141 1 229 1 229
وممن تحقق بهذا المقام معنا أبو يزيد البسطامى 928 3 143 2 230 1 230
39- فى معرفة المنزل الذى يحط إليه الولى إذا طرده الحق تعالى من جواره 932 3 145 2 231 1 231
40- فى معرفة منزل مجاور لعلم جزئى من علوم الكون وترتيبه وغرائبه وأقطابه 942 3 150 2 233 1 233
اعلم أن خرق العوائد على ثلاثة أقسام 944 3 151 2 234 1 234

 

 

Ibn al-Arabi Website:


The Sun fromthe West:


The Single Monad:


Mohamed Haj Yousef:



إنكليزي English

مشاركة الصفحة

الإعجاب بصفحتنا على الفيسوك:
SINGLEMONAD

الإعجاب بصفحتنا على الفيسوك:
IBNALARABICOM


الإعجاب بهذه الصفحة على الفيسبوك:

اختر أي نص لتقوم بتغريده!

The Moving Finger writes; and, having writ,... Moves on: nor all thy Piety nor Wit, shall lure it back to cancel half a Line. Nor all thy Tears wash out a Word of it.
Omar Khayyam [- - trns. Edward Fitzgerald]
quote